اطبع      أرسل لصديق    

  اختراع محفز ضوئي على أساس عضوي – معدني لخفض أخطار مياه الصرف الصناعي من قبل باحثي جامعة سمنان الإيرانية

 

أخبر رئيس واحة جامعة سمنان للعلوم والتكنولوجيا عن تسجيل اختراع محفز ضوئي على أساس عضوي – معدني لتصفية مياه الصرف الصناعي وتحويلها إلى مواد أقل خطورة.
وأفادت دائرة العلاقات العامة لجامعة سمنان في تقرير لها أن الدكتور علي حقيقي أصل أعلن هذا الخبر مضيفاً أن هذا الاختراع الذي يدعى «سنتز اولتراسونيك محفز ضوئي على أساس إطار عضوي – معدني للحديد - بنزن تري کربوکسیلیك» تم تسجيله بجهود باحثي مجمع جامعة سمنان للعلوم والتكنولوجيا الحديثة الدكتورة نرجس كرامتي، ومهري السادات حسين زاده، والدكتور محسن مهدي بور قاضي، وذلك بالتعاون مع واحة جامعة سمنان للعلوم والتكنولوجيا.
وقالت عضوة هيأة التدريس في مجمع جامعة سمنان للعلوم والتكنولوجيا الحديثة وأحد المخترعين لهذه المادة، الدكتورة نرجس كرامتي في توضيح لها بشأن هذا الاختراع: تم إنتاج ذرات Fe-BTC المصنعة بأسلوب الموجات فوق الصوتية في الكيمياء بقياس أصغر وبتكافؤ أكثر ومساحة سطحية أكثر مقارنة بالعينات المصنعة عبر الأساليب السائدة الأخرى. وأضافت، مشيرة إلى استخدام هذه الطريقة لأول مرة كمحفز ضوئي: أنه لهذه الميزات أهمية بارزة في توظيف هذه الذرات كمحفز ضوئي من أجل القضاء على الملوثات.
هذا وذكرت الدكتورة كرامتي أنه يمكن استخدام هذا المنتج لتصفية مياه الصرف الصناعي وتحويلها إلى مواد أقل خطورة مثل ثاني أوكسيد الكربون والماء عبر عملية التحفيز الضوئي.

 

 


      

 

المجموعة: الأخبار, أخبار الجامعة, افتخارات الجامعة    16/03/2020 الساعة :00:57     عدد الزيارات: 33    رقم الخبر: 18475

 


قائمة الأخبار >>